مصر / القرموطي: هل إبراهيم عيسى كفر لما اختلف مع الرئيس؟
مصر / القرموطي: هل إبراهيم عيسى كفر لما اختلف مع الرئيس؟

صحيفة راصد الإخبارية / / أعلن الإعلامي جابر القرموطي، اليوم الأحد، تضامنه الكامل مع الكاتب الصحفي والإعلامي إبراهيم عيسى، بعد توقف برنامجه «مع إبراهيم عيسى»، عبر فضائية «القاهرة والناس»، قائلًا: «هل هو قدّم اعتذار أم طُلب منه إنه ميشتغلش تاني؟ هل القناة استغنت عن خدماته، خاصةً إنه دائم النقد للنظام ولرئيس الجمهورية، ولا هو اعتذر عن الظهور مرة أخرى؟».

أضاف القرموطي، أَثناء تقديمه برنامج «مانشيت القرموطي»، عبر فضائية «العاصمة الجديدة»: «إبراهيم عيسى حالة، نختلف معها أو نتفق، ولكن التعامل معه بهذه الطريقة خطأ، ويضر بالدولة المصرية، ويجلعني أخاف أيضًا، وضد أي شيء يُتخذ ضده، هل المطلوب أن نسير كلنا باتجاه واحد؟ هناك لزوم مُلحة لاستمرار عيسى على الشاشة».

تابع: «ما يجب أن يكون هناك تكميم للأفواه، أما إنه يتم إيقاف برنامج، ويكون هناك ضغط على قناة حتى يتم إيقافه، فلا يصح، أنا عبد الفتاح يُمثلني، ولكن هل الاختلاف مع رئيس الجمهورية في أمر معناه إنه كُفر؟ هو اللي بيقوله الرئيس قرآن ولا حديث نبوي؟ أبدًا، دي مجرد خطط واقتراحات، يا نقبلها يا نرفضها بكل احترام، إبراهيم عيسى يختلف عبر قناة مصرية وهو بيننا ولا يصح إيقافه».

استكمل: «لا يصح أبدًا إننا نوصل لمرحلة وقف برنامج، إحنا مش عند أردوغان، وكان فيه 100 طريقة تانية يتحاسب بيها غير غلق البرنامج، كلنا بنحب مصر ولكن لكل شخص له طريقته الخاصة التي يعبر بها، ما لا يضر بالدولة، وأنا مش جبان ولا بخاف من حد غير ربنا، وأنا أعلن تضامني الكامل مع عيسى، وأنا مستعد إن يحصلي أي شيء، وهذا لا يعني أني ضد الدولة أو الرئيس، لا يجب أن نُساق في طريق واحد».

شكرا لمتابعتكم "مصر / القرموطي: هل إبراهيم عيسى كفر لما اختلف مع الرئيس؟" على صحيفة راصد ، نحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته او كتابة أجزاء منه بواسطة محرري موقع "التحرير الإخبـاري" ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر صحيفة راصد وانما تم نقله او نقل أجزاء منه ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي (التحرير الإخبـاري) ، علامة التوثيق بجانب الخبر (إن وجدت) تعنى ان الخبر تم توثيقه عن طريق المصدر ولكن فى حاله وجود شكوى او الشك فى مصداقيه الخبر يمكنك حذف الخبر عن طريق " تبليغ / حذف " الموجودة بالاعلى وسيتم حذف الخبر خلال 24 ساعه ان شاء الله ... مع اطيب التحيات

المصدر : التحرير الإخبـاري