مصر / غضب في أسوان بسبب نقص التموين.. ومصدر: المخزون أقل من 30%
مصر / غضب في أسوان بسبب نقص التموين.. ومصدر: المخزون أقل من 30%

صحيفة راصد الإخبارية / / سادت حالة من الغضب الشديد والاستياء بين مواطني محافظة أسوان، بسبب تأخر وصول الحصص التموينية أَثناء شهر يناير الحالي، الذي قارب على الانتهاء، وأكد مسئولون أنه لا يوجد مخزون للسلع في المخازن، وأن إجمالي الحصة التي حضرت للمحافظة أَثناء الشهر الحالي لا تتعدى 30%.

قال شعبان راضي، من منطقة سعد زغلول، إن استمرار أزمة نقص السلع والمواد التموينية دخلت الآن شهرها الثالث على التوالي، مضيفًا: "من غير المعقول أن تتعامل معنا الحكومة بنظام المسكنات من أَثناء صرف سلع غير أساسية، في حين نعانى من وقف صرف السلع الاستراتيجية الأخرى مثل الأرز والسكر والزيت".

أوضح راضي أن غالبية تجار التموين بالمحافظة أغلقوا أبوابها، لعدم ورود أي سلع تموينية لهم طوال الشهر، مما سبب خسائر فادحة.

15219518_678697668953013_5583888668715034284_n

ذكر أحمد عوض، موظف، أن الحكومة بدأت تطبيق تعطيل الدعم على السلع التموينية بشكل مرحلي، من أَثناء صرف حصص بسيطة جدًا لا تتناسب مع أعداد المواطنين المربوطين على نظام بطاقات التموين الذكية في المحافظات، إذ لا تتعدى الحصة الشهرية التي تصل المحافظة 25% منذ شهر نوفمبر الماضي.

وأكد مصدر بمديرية التموين أن إجمالي الحصة التى وصلت أسوان أَثناء شهر يناير الجاري، وتم تسليمها إلى تجار وبقاليين التموين لم تتجاوز 25% فقط من سلعتي السكر والزيت فقط، بعد توقف صرف الأرز.

وتابع المصدر، الذي رفض ذكر اسمه، لـ"التحرير" أن إجمالى تسليم المقررات التموينية لفرع الشركة المصرية لتجارة الجملة بأسوان وصل إلى 30% فقط منذ بداية الشهر وحتى الآن.

14718714_1090524647667837_4702845352330804763_n

وقال شرعي صالح، عضو مجلس النواب عن الدائرة الأولى لمركز أسوان، إنه تقدم ببيان عاجل أمام الجلسة العامة لمجلس النواب عن مشكلة نقص السلع والمقررات التموينية بمحافظات الصعيد خاصة أسوان، مطالبًا وزير التموين بتفسير الأمر.

وأضاف صالح، في تصريح له، اليوم السبت، أن أبناء أسوان يعانون منذ عدة أشهر من النقص الحاد في المقررات التموينية، في ظل ارتفاع الأسعار التي ترهق المواطن البسيط.

٢٠١٦١٢١٢_١٢٥٩٣٣_resized

شكرا لمتابعتكم "مصر / غضب في أسوان بسبب نقص التموين.. ومصدر: المخزون أقل من 30%" على صحيفة راصد ، نحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته او كتابة أجزاء منه بواسطة محرري موقع "التحرير الإخبـاري" ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر صحيفة راصد وانما تم نقله او نقل أجزاء منه ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي (التحرير الإخبـاري) ، علامة التوثيق بجانب الخبر (إن وجدت) تعنى ان الخبر تم توثيقه عن طريق المصدر ولكن فى حاله وجود شكوى او الشك فى مصداقيه الخبر يمكنك حذف الخبر عن طريق " تبليغ / حذف " الموجودة بالاعلى وسيتم حذف الخبر خلال 24 ساعه ان شاء الله ... مع اطيب التحيات

المصدر : التحرير الإخبـاري