تونس الأن / الإبقاء على المجلس الوطني لرابطة حقوق الإنسان مفتوحا إلى 18 فيفري
تونس الأن / الإبقاء على المجلس الوطني لرابطة حقوق الإنسان مفتوحا إلى 18 فيفري

تقدم لكم صحيفة راصد أخر وأهم أخبار .. وما يلى هو خبر تم كتابتة يوم السبت 21 يناير 2017


صحيفة راصد / تونس /  قرر المشاركون في أشغال المجلس الوطني للرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الإنسان، المنعقدة يومي 20 و21 جانفي الحالي، الإبقاء على أشغال المجلس مفتوحة إلى يوم 18 فيفري القادم لاستكمال جدول أعماله والمصادقة على النظام الأساسي للرابطة ووثيقة عملها المستقبلية، وفق ما صرح به رئيس الرابطة جمال مسلم لوكالة تونس إفريقيا للأنباء مساء اليوم السبت 21 جانفي 2017.


وأضاف مسلم أن تعدد وجهات النظر وكثرة الآراء خاصة حول النقاط الخلافية في النظام الأساسي للرابطة والمتعلقة أساسا بالفصل العاشر منه وتحديدا نسب تمثيل المرأة والشباب في الهيئات الفرعية للرابطة، حالت دون المصادقة عليه، موضحا أنه تم الاتفاق على مزيد فسح المجال أمام أعضاء المجلس لمواصلة التفكير في مختلف المقترحات وتقريب وجهات النظر حول هذه النقاط الخلافية قبل المصادقة عليها خلال الموعد القادم.


وأشار رئيس الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الإنسان إلى أن المجلس الوطني الذي حضره أعضاء الهيئة المديرة للرابطة ورؤساء الفروع أو من ينوبهم، خصص في جانب من أشغاله للاستماع إلى ممثلي الفروع في علاقة بأوضاعهم الداخلية وواقع الحقوق والحريات في جهاتهم.


وات


 

شكرا لمتابعتكم "تونس الأن / الإبقاء على المجلس الوطني لرابطة حقوق الإنسان مفتوحا إلى 18 فيفري" على صحيفة راصد ، نحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته او كتابة أجزاء منه بواسطة محرري موقع "موزاييك" ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر صحيفة راصد وانما تم نقله او نقل أجزاء منه ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي (موزاييك) ، علامة التوثيق بجانب الخبر (إن وجدت) تعنى ان الخبر تم توثيقه عن طريق المصدر ولكن فى حاله وجود شكوى او الشك فى مصداقيه الخبر يمكنك حذف الخبر عن طريق " تبليغ / حذف " الموجودة بالاعلى وسيتم حذف الخبر خلال 24 ساعه ان شاء الله ... مع اطيب التحيات

المصدر : موزاييك