اليمن الان / انتشار فتيات 'الجنس الرابع' في الخليج.. شاهد
اليمن الان / انتشار فتيات 'الجنس الرابع' في الخليج.. شاهد

صحيفة راصد الإخبارية / اليمن / ذّر أكادیمي وباحث كویتي في علم النفس الارشادي من تفاقم انتشار ظاھرة "الجنس الرابع" في دول الخلیج، منبھاً إلى وجود ھذه الظاھرة بالكویت في بعض المدارس والوزارات وأن العدد یقدر بالآلاف.

 

وع ّرف الباحث د. عبدالله العوضي "الجنس الرابع" بأنھ تحول الاناث إلى ذكور عبر اكتساب خصائص الذكورة ، مثل قص الشعر وارتداء لباس الشبان والصوت الخشن وخلع الحجاب، فضلا عن التغیرات العضویة في الجھاز التناسلي.

 

وأوضح كیفیة التغیرات العضویة بالقول "یتحول الھرمون الأنثوي إلى ذكوري في مراحل عمریة معینة والذي ینشط ویترك أثره في الصوت والجسم، وبعد سنتین على ذلك تحتاج عملیة جراحیة بسیطة ولكن لا أعرف ما یحصل فیھا..

 

ما أعرفھ أن الصفات الذكوریة تكون بارزة ولكن لیس شرطا أن یكون ھناك جھاز تناسلي مشابھ للذكر".

 

تحول الاناث إلى ذكور عبر اكتساب خصائص الذكورة من جھتھ، أوضح الطبیب السوري د. محمود العریان، المختص بالأمراض النسائیة، أن "التغیرات العضویة للأثنى عندما تتحول إلى ذكر غیر فعالة، ولكن الذكر یتحول لأنثى بسھولة ولكن غیر قادرة على الانجاب".

 

وأضاف: "ولكن الأنثى لا یمكن تحویلھا إلى ذكر فعال، ولا یمكن تصنیع قضیب ولكن یمكن بالأدویة والھرمونات الذكوریة وإخفاض الھرمونات الانثویة عن طریق الاشعاع أن یظھر الشعر ویضمر الثدیان، وضخامة في بعض الاعضاء التناسلیة لتشبھ أعضاء الذكر ولكنھا غیر فعالة. وحتى الآن لا توجد جراحة أو طریقة معالجة تحول الأنثى إلى ذكر كامل".

 

ویطلق أیضا على ظاھرة الجنس الرابع (البویات) وھي اتخاذ الفتیات الشكل الذكوري وھذه حالة مختلفة عن (السحاقیات).

 

وسبق أن حذرت المحامیة مریم العلي، المستشارة القانونیة في اللجنة العلیا للأم المثالیة للأسرة المتمیزة بالكویت، من ھذه الظاھرة التي تعرف أیضا باسم "الفتیات المسترجلات".

 

وقالت إن ھؤلاء" یحرصن على التشبھ بالأولاد من ناحیة الشكل الخارجي وصولا إلى طریقة تعاملھن مع زمیلاتھن في المدرسة ومع المجتمع بشكل عام". وأشارت أیضا إلى صفات "البویة" التي تتمیز بلطفھا وحنانھا أكبر من الولد. وبحسب الاخصائیین فإن فتیات الجنس الرابع ھن فتیات یتشبھن بالرجال في تسریحة الشعر ، وفي ملابسھن الرجالیة مثل القمصان والتیشیرت والبرمودا والجینزات ویستعملن العطور والساعات الرجالیة ویقمن بحركات رجالیة واحیانا یتزوجن علي ورقھ بینھن والشھود غالبا ما یكن فتیات من الجنس الرابع والھدف من الزواج الإخلاص وعدم الخیانة.

 

وكان الدكتور عبدالله العوضي قد أصدر دراسة حول ظاھرة "الجنس الرابع" في الكویت، ومما ذكره انھ باحدى المدارس في العام الماضي كانت 7 حالات فقط في حین وصل العدد ھذا العام الى 70 حالة، وأن ھذه الظاھرة بدأت بالانتشار في وزارات الدولة. والدكتور العوضي ھو رئیس مركز المرشد العالمي للاستشارات النفسیة والاجتماعیة في الكویت، ویلقي محاضرات أیضا في كلیة التربیة الأساسیة الخاصة بالكویت.

 

وأشار د. العوضي إلى تفاقم أعداد فتیات "الجنس الرابع" حتى وصل إلى الآلاف في الكویت، مشددا على أن ھذه الحالة لیست مقتصرة على الكویت فقط بل توجد في دول خلیجیة أیضا. وقال "ھناك أیضا من یحذر من ھذه الظاھرة في الكویت مثل تجمع الفضیلة ولجنة القیم".

 

ولفت إلى أنھ كان "ھناك من یعتقد أن ھذه الظواھر تظھر في أسر منحلة ولكن ظھرت في أسر متدینة، وھذه دلیل الخلل في التربیة والتنشئة". وعن العوامل التي أدت إلى تفاقم ھذه الظاھرة في بلاده، أشار الدكتور العوضي إلى "غرس قیم استھلاكیة وقیم التقلید للغرب بدلا من قیم روحیة وقیم الاعتزاز التي ھي مشترك بین الدیانات".

 

وتابع: "ھناك عوامل جاءت من الخارج تمثل قوة الطرح الثقافي الغربي من أَثناء وسائط مثل التلفزیون وثقافة الصورة التي تثیر الانبھار، وعوامل من داخل البیئة عندما تفتقر لمقومات الرعایة وغیاب الثقافة الجنسیة وعدم الحوار مع الآخر حتى ولو كان صغیر السن". وقال أیضا: "المنضوون في إطار الجنس الرابع یلتقون ولھم مؤتمر خاص، وفي بعض المجموعات تتم المعاشرة الذكوریة الذكوریة بسبب الفراغ القیمي بینھم".

 

وحسب الدكتور العوضي فإن "الدولة تبذل جھدا من أَثناء وزارة التربیة على مستوى المناطق التعلیمیة والملتقیات لرصد ھذا الأمر، ومقابلات مع أولیاء الأمور ومقابلات شخصیة مع الحالات". وذكر الدكتور العوضي أیضا أن فتیات الجنس الرابع یقمن بإغراء بنات المدارس وموظفات في الوزارات، مشددا على وجود قابلیة داخلیة في المجتمع تتأثر بالصور القادمة من الغرب.

 

صورة ذات صلة

نتيجة بحث الصور عن انتشار فتيات الجنس الرابع في الخليج

نتيجة بحث الصور عن انتشار فتيات الجنس الرابع في الخليج

نتيجة بحث الصور عن صور بنات ولد

انتشار

نتيجة بحث الصور عن انتشار فتيات الجنس الرابع في الخليج

شكرا لمتابعتكم "اليمن الان / انتشار فتيات 'الجنس الرابع' في الخليج.. شاهد" على صحيفة راصد ، نحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته او كتابة أجزاء منه بواسطة محرري موقع "شبكة بو يمن" ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر صحيفة راصد وانما تم نقله او نقل أجزاء منه ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي (شبكة بو يمن) ، علامة التوثيق بجانب الخبر (إن وجدت) تعنى ان الخبر تم توثيقه عن طريق المصدر ولكن فى حاله وجود شكوى او الشك فى مصداقيه الخبر يمكنك حذف الخبر عن طريق " تبليغ / حذف " الموجودة بالاعلى وسيتم حذف الخبر خلال 24 ساعه ان شاء الله ... مع اطيب التحيات

المصدر : شبكة بو يمن