اليمن الان / قيادي حوثي بارز يفاجأ الجماعة ويكشف عن حسابات وهمية لقيادات حوثية بمواقع التواصل ويحدد اسم اشهرهم (تفاصيل)
اليمن الان / قيادي حوثي بارز يفاجأ الجماعة ويكشف عن حسابات وهمية لقيادات حوثية بمواقع التواصل ويحدد اسم اشهرهم (تفاصيل)

صحيفة راصد الإخبارية / اليمن / أعلن عضو اللجنة الثورية العليا التابعة للحوثيين محمد المقالح عن وجود حسابات وهمية في وسائل التواصل الاجتماعي لقيادي حوثي اخر يعمل وزيرا في حكومة الانقلاب بصنعاء وهو حسن زيد وزير الشباب والرياضة.

وجاء حديث المقالح في سياق دفاعه بدحض تغريدة متداولة منسوبة لحسن زيد يتشفى فيها بتعيين احد أئمة المساجد وزيراً للصحة بحجة ان الهاشميين لحقهم ظلم وقهر جراء ما وصفه بانقلاب ٢٦ سبتمبر ١٩٦٢. وقال المقالح في تغريدة له ما نصة (‏حسن زيد محظور لدي في كل حساباته الصريحة والمموهة ولكن التغريدة التي يتناقلها المرتزقة عنه استطيع ان اقول بانها مزيفة وانا مطمئن ولا يمكن ان يقول هذاك الكلام ابدا).

 

ويبدو ان دفاع المقالح عن حسن زيد رغم الاختلافات التي بينهما يأتي ضمن سياق عدم تعدي الخطوط الحمراء للحركة الحوثية و تلافي الحرج امام الرأي العام حيث يدعي الحوثيون حرصهم على الحفاظ على مبادئ الجمهورية التي بزغ فجرها عام ٦٢ ضمن ما اسماه حسن زيد انقلاباً ويعتبره اليمنيون ثورة اخرجتهم من حكم أرهقهم في ثالوث مرعب - الفقر والجهل والمرض. وفِي الامر يواقع يقوم الحوثيون بإعادة انتاج نظام الأئمة السابق عن طريق فرض شخصية زعيمهم عبدالملك الحوثي كشخصية مقدسة بعيدة عن النقد وفرض اداء يمين الولاء لها في المدارس وكذلك تجريم النقد لها.

هذا وليست المرة الاولى التي ينكشف فيها امر الحسابات الوهمية المزورة للقادة الحوثيين، ويعلن مراقبون ومقربون ان القيادات الحوثية وخاصة المدنية القابعة في مجالس تقضي جل وقتها في مواقع التواصل الاجتماعي بأسماء وهمية مزورة في محاولة لخلق رأي عام موالي، وكذلك يستخدم القادة الحوثيون الحسابات الوهمية لانتقاد بعضهم البعض خاصة مع الخلافات الحادة فيما بينهم والتي وصلت الى حد القطيعة كما أكد المقالح في تغريدته.

شكرا لمتابعتكم "اليمن الان / قيادي حوثي بارز يفاجأ الجماعة ويكشف عن حسابات وهمية لقيادات حوثية بمواقع التواصل ويحدد اسم اشهرهم (تفاصيل)" على صحيفة راصد ، نحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته او كتابة أجزاء منه بواسطة محرري موقع "إب برس" ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر صحيفة راصد وانما تم نقله او نقل أجزاء منه ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي (إب برس) ، علامة التوثيق بجانب الخبر (إن وجدت) تعنى ان الخبر تم توثيقه عن طريق المصدر ولكن فى حاله وجود شكوى او الشك فى مصداقيه الخبر يمكنك حذف الخبر عن طريق " تبليغ / حذف " الموجودة بالاعلى وسيتم حذف الخبر خلال 24 ساعه ان شاء الله ... مع اطيب التحيات

المصدر : وكالات