اليمن الان / امرأة تركية فُقِدَت في الحج قبل 3 عقود .. حبسها يمني 6 أعوام في المدينة وهذا ما تواجهه الآن
اليمن الان / امرأة تركية فُقِدَت في الحج قبل 3 عقود .. حبسها يمني 6 أعوام في المدينة وهذا ما تواجهه الآن

صحيفة راصد الإخبارية / اليمن / نشرت صحيفة “ديلي ميل” البريطانية، تقريراً عن امرأة تركية فُقِدَت أَثناء أحداث التدافع التي وقعت في وأودت بحياة أكثر من 1400 شخص في عام 1990، لكنها اليوم تواجه الموت رجما بعد 27 عاما من فقدانها.
وفي يوليو 1990 كان “عبد الله كارا” يصطحب زوجته التي أصيبت بجروح خطيرة في أحداث التدافع خارج المسجد الحرام، وصعد عبد الله على أجساد الموتى بحثا عن زوجته التي أصيبت بجروح خطيرة، وتم نقلها إلى المستشفى.
وظل “عبد الله” يبحث عن زوجته في المستشفيات والمشارح، لكنه لم يستطع تحديد مكانها، وعاد إلى دياره ليقيم العزاء لها، ولكن بدلا من أخذها إلى المستشفى، أحضرها شخص يمني إلى منزله في المدينة المنورة، وحبسها لمدة ست أعوام.وفقاً لما جاءَ في “ديلي ميل”

 

شكرا لمتابعتكم "اليمن الان / امرأة تركية فُقِدَت في الحج قبل 3 عقود .. حبسها يمني 6 أعوام في المدينة وهذا ما تواجهه الآن" على صحيفة راصد ، نحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته او كتابة أجزاء منه بواسطة محرري موقع "إب برس" ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر صحيفة راصد وانما تم نقله او نقل أجزاء منه ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي (إب برس) ، علامة التوثيق بجانب الخبر (إن وجدت) تعنى ان الخبر تم توثيقه عن طريق المصدر ولكن فى حاله وجود شكوى او الشك فى مصداقيه الخبر يمكنك حذف الخبر عن طريق " تبليغ / حذف " الموجودة بالاعلى وسيتم حذف الخبر خلال 24 ساعه ان شاء الله ... مع اطيب التحيات

المصدر : وكالات