الكويت / اقرأ في أطفال راصد: الرغيف المميز.. الفأر الكسلان.. الأرنب والطفل..البومة الجميلة
الكويت / اقرأ في أطفال راصد: الرغيف المميز.. الفأر الكسلان.. الأرنب والطفل..البومة الجميلة
وصف الصورةد.طارق البكري

أبنائي الصغار

يا ليته يبقى

إعداد: د.طارق البكري

يكثر الناس في أيام شهر رمضان الكريم من عمل الخير ومساعدة الفقراء، وزيارة الأهل وصلة الأرحام، والمصالحة بين المتخاصمين، وتفريج الهموم، ويسعى السعاة الذين يحبون أعمال البر والخير في كل اتجاه، يساعدون مريضا، ويمسحون رأس يتيم، يبنون مسجدا، مستوصفا، مستشفى، يحفرون بئرا.. وغير ذلك كثير من أعمال طيبة لا تحصى.. فما أجمل رمضان ويا ليته يبقى طوال العام، فنحمل في حياتنا وكلامنا وتصرفاتنا كلها معاني رمضان، ليكون حيا في قلوبنا وأعمالنا طوال العام.. فمن الرائع أن يكون المسلم محافظا على كل تفاصيل رمضان، يحافظ أولا على الصلاة في المسجد في رمضان وفي غير رمضان.. ويحافظ على بر الوالدين وصلة الأرحام في كل وقت وحين.. وتكون أخلاقنا دائما أخلاق رمضان.

شهر رمضان يأتي ويذهب.. غير أن على القلوب التي تحيا في رمضان أن تحافظ على الجواهر الرمضانية التي جمعتها في هذا الشهر المبارك فلا ننتظر رمضان طويلا ليأتي من عام إلى عام بل يكون كل شهر رمضان.

يعيش شهر رمضان في قلوبنا أيها الأصدقاء شهرا واحدا في العام، ونعيش في قلبه ساعات وأياما تمر سريعا.. فهل هناك أجمل من أن يحيا رمضان في قلوبنا طوال العام؟!

للتواصل مع الصفحة يمكنكم مراسلتي على الإيميل:

[email protected]

الواتساب: 97860918

مواهب صغيرة

وصف الصورة
وصف الصورة

سراي نور فرح.. رسامة وشاعرة في عمر الزهور

موهبة صغيرة اسمها سراي نور فرح وعمرها 11 سنة في الصف السادس، طفلة جميلة من ولاية المسيلة الجزائرية، أحبت أن تشاركنا هواياتها في صفحة الأطفال، أخبرتنا بأنها تهوى الرسم القراءة والصحافة، وكتابة الشعر، وأنها شاركت في مسابقة الرسم وعمرها 4 أعوام وحصلت على المرتبة الرابعة ومنحت شهادة تشجيعية.

وتقول إنها انضمت قبل أربعة أعوام في نشاط المكتبة لأنها تحب المطالعة، وبدأت تكتب قصصا تحكيها لأسرتها وصديقاتها. كما تم نشر مجموعة من قصصها في بعض المجلات الورقية والإلكترونية، ومنها قصص: خيال مها الفطيرة - اللصوص الأربعة - الطائر القاسي - النعجة الذكية - فرح ودرس النملة العجيب.

وشاركت نور في عدة مسابقات وحصلت على شهادات عدة وحصلت أيضا على لقب ملكة القراءة. وشاركت في مسابقة تحدي القراءة وفازت بالمرتبة الأولى على مستوى ولاية «المسيلة» الجزائرية. وفي مجال الصحافة شاركت في مسابقة «الصحافي الصغير» وفازت بالمركز الثاني، كما أجريت معها لقاءات إذاعية.

وتحلم سراي بأن تصبح كاتبة في المستقبل وأن تنشر لها سلسلة قصصية في عمرها الصغير وأن تحمل لقب أصغر قاصة جزائرية.

وصف الصورة
وصف الصورة

قصة قصيرة

الرغيف المميز

بقلم: سراي نور فرح

في قديم الزمان كانت هناك امرأة تدعى سعاد، وقد كانت حكيمة وطيبة لكنها كانت فقيرة، انتقلت مؤخرا الى بيت قديم في احد الأحياء الجديدة. اكتشفت احدى الجارات انها فقيرة فصنعت رغيف خبز لها ووضعته في صحن وغطته وأرسلته لها مع ابنتها الصغيرة، وعندما اعطت البنت الرغيف لسعاد شكرتها ولما تذوقته اكتشفت مذاقه المميز، وفي اليوم التالي صنعت الجارة نفس الرغيف وأرسلته لها مع ابنتها وعندما أعطتها البنت الرغيف لم تقبله وقالت لها: قولي لامك لا تعطيني رغيفا بل علميني كيف اصنعه.

عندما علمت الأم بما قالته المرأة الفقيرة سارعت فورا وأرسلت لها الوصفة، وشرعت سعاد تصنع الخبز بنفس الطريقة وتحمله بعربة ثم تخرج وتنتقل بين الأحياء وتبيعه للجارات.

ازدهرت تجارة سعاد كثيرا وصارت الجارات دائما يشترين من عندها الخبز الناضج اللذيذ.. فكرت سعاد في افتتاح مخبز فدرست المشروع ونجحت في تقدير أرباحها فازدهرت تجارتها أكثر ووظفت عاملين وعاملات وصارت تلك القرية مشهورة برغيفها المميز الذي لا يعرف سره سوى سعاد وجارتها، وصارت سعاد ثرية جدا ومخبزها من أشهر المخابز.

وصف الصورة

عادات رمضانية

رمضان كريم

من المشهور عن أهل الكويت الكرام قديما وحديثا احتفاؤهم الشديد بشهر رمضان المبارك.. وكانت بعض الديوانيات في الماضي تفتح يوميا بعد صلاة المغرب حتى صلاة العشاء وأخرى بعد صلاة التراويح حتى وقت متأخر من الليل، وبعض الديوانيات تفتح بعد صلاة الفجر الى طلوع الشمس حيث يذهب الناس الى أعمالهم.

وفي رمضان يزداد اهتمام الناس بالديوانية وتتميز عن باقي الأيام بتقديم الغبقة، وهي من الوجبات الخفيفة ما بين الفطور والسحور، و«الغبقة» جاءت من لفظ (الغبوق)، وهي من مفردات اللغة العربية الفصحى، وتعبر عما يتناوله المرء ليلا من اللبن والتمر.

وكانت الديوانية تمتاز في رمضان أيضا بتقديم وجبة السحور، واستكمالا لدورها فان بعض العوائل الميسورة كانت تحضر احد رجال الدين يقرأ شيئا من القرآن الكريم او السيرة الشريفة والأحاديث ويقدم النصح والإرشاد ويرد على أسئلة الحاضرين.

وكان «ابو طبيلة» عادة ما كان يلتقي الأطفال في ليلة النصف من رمضان بمناسبة «القرقيعان» للتجول في الشوارع والطرقات ويطرقون الأبواب حاملين اكياسا ويتغنون لأهل البيت.

وكان الأطفال يتجمعون مع «ابو طبيلة» في آخر ايام رمضان المبارك ينشدون معه ويطوفون الأحياء والفرجان التي يتردد عليها وقت السحور.

وكان أهل الكويت يتجمعون في ليالي العشر الأواخر لجمع زكاة الفطر، وكان أبو طبيلة يمر على البيوت ليجمع «رزقته» من الناس الذين خدمهم في ليالي الشهر المبارك وللحصول أيضا على زكاة الفطر، وكانت الزكاة آنذاك عبارة عن القمح أو التمر أو الارز إلى جانب النقود.

وفي يوم العيد الفطر كان افراد العائلة يجتمعون مع اقاربهم لتناول طعام الغداء في بيت الوالد، وتقدم لهم الحلوى، أما الأطفال فيطوفون من بيت الى آخر في الفريج يرددون عبارة «عيدكم مبارك عساكم من عواده».

أما الحلوى الكويتية فلابد ان تكون حاضرة في كل بيت طيلة أيام الشهر الفضيل، والحلوى التي ذاع صيتها في الماضي كانت عبارة عن خلطة مركبة من النشاء والسكر والدهن والزعفران والهيل وماء الورد والجوز أو اللوز، وكانت هناك حلوى يطلبها الصائمون وتصنع في معامل خاصة مثل الزلابية والرهش والعسلية.

أما أشهر الأكلات الشعبية القديمة الرمضانية فهي: التشريبة، الهريس، الجريش.

وصف الصورة

قصة وعبرة

الفأر الكسلان

تأليف: شاكر صبري

نشأ الفأر توكو وسط حقل مليء بالغلال، وعاش مع عدد كبير من اخوته قرب مخزن الغلال، ولم يشعروا يوما بالجوع ولا بالحرمان، بينما صاحب المخزن لا يعلم عن أمر الفئران شيئا وكان يترك باب المخزن مفتوحا لكنه فجأة قرر إغلاق الباب على الدوام، وبعد مدة قرر صاحب المخزن نقل كل الحبوب إلى مخزن آخر.

ولم يعد توكو واخوته يجدون أمامهم سوى الفتات الذي لا يسد جوعهم، فاضطر اخوته للبحث عن مكان آخر لكن توكو فضل البقاء في المخزن رغم قلة ما تبقى من طعام.

وبعد فترة قصيرة قام صاحب المخزن بسد كل الثغرات الموجودة في المخزن، فلم يجد توكو بعد ذلك وسيلة للخروج.. وعندما علم اخوته بذلك عادوا وصاروا ينظرون اليه من زجاج النافذة ويطلبون منه التسلق نحو نافذة عالية للتهوية للخروج من هذا السجن.

كان توكو كسلانا، فلم يرغب في التسلق، ثم قال لهم: لا تقلقوا سوف نجد خيرا كثيرا في الأيام القادمة.

بعد أيام قليلة نفد الغذاء كله، ووجد نفسه ضعيفا غير قادر على التسلق، فقرر قرض قطعة خشبية من باب المخزن لكنه سقط من الضعف، فأسرع اخوته لإنقاذه وفتحوا ثغرة في الباب وأخرجوه واطعموه طعاما وأسقوه شرابا حتى استعاد صحته وعافيته.

وصف الصورة

قصة شعرية

الأرنب والطفل

شعر: د.عاطف العبابدة

قصة صارت وتروى

بين إنسان وأرنب

أرنب حلو جميل

من مياه النهر يشرب

جاءه طفل صغير

كان في البستان يلعب

فرآه من بعيد

ظنه في الخطو ثعلب

صاح خوفا: يا لنفسي

من عدوي أين أذهب

سمع الطفل صراخا

فاعتلاه وتوثب

قال للأرنب قولا

من مياه الشرب أعذب

لا تخف إني صديق

ليس لي عندك مطلب

لغتنا الجميلة

من أصْوَاتِ الحيوانات

وصف الصورة
وصف الصورة

٭ فَحِيحُ الحَيَّةِ بِفِيها، وَكَشِيشُها بِجِلْدِهَا، وَحَفِيفُها مِنْ تَحرُّشِ بَعْضِها بِبَعْضٍ إذا انْسَابَتْ.

٭ النَّقِيقُ للضِّفْدَعِ.

٭ الصَّئِيُّ للعَقْرَبِ والفَأرَةِ.

٭ الصَّرِيرُ للجَرادِ.

وصف الصورة

حزايتنا

البومة الجميلة

بقلم: محمد عبدالفتاح

على شجرة وارفة الظلال كانت هناك مملكة للطيور تعيش بين أغصانها في حب وسلام، اعتادت الطيور أن تنظم فيما بينها مسابقة لأجمل طائر في المملكة.

كانت اليمامة من أكثر الطيور فوزا بهذه المسابقة، فهي محل إعجاب وتقدير بين كل الطيور، وعندما حل المساء اجتمع الغراب الملقب بحكيم المملكة كعادته بالطيور وأخبرهم بأن موعد المسابقة سيكون مساء غد، فرحت الطيور وبدأت تتزين لتكون في أجمل صورة لعلها تفوز بلقب أجمل طائر.

رجعت البومة لعشها حزينة مهمومة وسألت نفسها: لماذا كل الطيور تتهيأ للمسابقة أما أنا فممنوعة من المشاركة من دخول المسابقة أو حتى التفكير في الاشتراك فيها فالكل يراني قبيحة ومصدرا للتشاؤم ولا تنطبق عليا معايير الجمال، فقررت أن تترك عشها ومملكتها للأبد وتعيش معزولة في مكان بعيد لا يعرفها أحد، وعندما حل المساء حلقت البومة فوق الشجرة وألقت نظرة حزن ووداع ورحلت.

وفي أثناء طيرانها وجدت سربا كبيرا من الجراد يأكل كل ما يراه من الأشجار والنباتات الخضراء، وعندما اقتربت من السرب وجدتهم يتحدثون فيما بينهم وقد عزموا على مهاجمة الشجرة بعد أن تأكدوا أن الطيور ستقيم حفلها الليلة وستكون مشغولة وغير مستعدة لمواجهة أسراب الجراد العاتية.

دب القلق في نفس البومة وعلى الفور قررت الرجوع لتخبر أصدقاءها الطيور بمهاجمة أسراب الجراد للمملكة.

طارت البومة بكل سرعة والجراد خلفها حتى وصلت للشجرة وقد أنهكها الطيران فسقطت وسط الحقل وأخبرت الطيور بما رأت وسمعت.

وعلى الفور توحدت كل الطيور وجعلوا من أنفسهم دروعا حول الشجرة واستعدوا للمعركة، وعندما رأت أسراب الجراد توحد الطيور حول شجرتهم أصابها الخوف فهربت ولم تفكر في العودة مرة أخرى.

فرحت الطيور بانتصارها على أسراب الجراد وأكملت حفلها واختارت البومة (أجمل طائر في المملكة)، وأعلن الغراب بعد مشاورة كل الطيور عن تغيير قواعد المسابقة بأن تمنح الجائرة لأفضل طائر يقدم عملا مفيدا لمملكة الطيور.

وصف الصورة

قصة مصورة

وصف الصورة

متاهة

اختلافات

بين الصورتين عشرة اختلافات حاول أن تجدها في أسرع وقت ممكن

وصف الصورة
وصف الصورة

تلوين

وصف الصورة

شكرا لمتابعتكم "الكويت / اقرأ في أطفال راصد: الرغيف المميز.. الفأر الكسلان.. الأرنب والطفل..البومة الجميلة" على صحيفة راصد ، نحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته او كتابة أجزاء منه بواسطة محرري موقع "الانباء الكويتية" ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر صحيفة راصد وانما تم نقله او نقل أجزاء منه ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي (الانباء الكويتية) ، علامة التوثيق بجانب الخبر (إن وجدت) تعنى ان الخبر تم توثيقه عن طريق المصدر ولكن فى حاله وجود شكوى او الشك فى مصداقيه الخبر يمكنك حذف الخبر عن طريق " تبليغ / حذف " الموجودة بالاعلى وسيتم حذف الخبر خلال 24 ساعه ان شاء الله ... مع اطيب التحيات

المصدر : الانباء الكويتية