بكري يدافع عن وزير المالية ويعلن أنه ليس وحده المسؤول
بكري يدافع عن وزير المالية ويعلن أنه ليس وحده المسؤول

دافع رئيس مجلس الوزارء بكري حسن صالح عن وزير المالية وقال إن الوزير ليس المسؤول عن المال لوحده لكن هو القيم على المال وهناك جهات لديها سياسات من بنك ، وأضاف: (ما عايز أقول إن وزير المالية ما عندو سلطة على المال العام وهذا عمل تكاملي”.
وأوضح فيما يختص بالحديث عن عدم صلاحيات رئيس الوزراء: “عايز أقول هذه توصيات الحوار الوطني وهناك تكامل في الأدوار وصاحب السلطة هو رئيس الجمهورية وهو وصاحب التفويض الشعبي، مبيناً أن المنصب الثاني الذي تم إنشاؤه ناتج عن الحوار وسلطاته مفوضة أو محولة لكن بدون تنازع. ولفت الى أن قانون الانتخابات جزء من مخرجات الحوار وقال إنه المحرك الأساسي وهو نتيجة لحسابات محسوبة لأن الفترة الرئاسية محددة بنهاية شهر أبريل من العام 2020م وأن مفوضية الانتخابات هي مرتكز أساسي في العملية.

وأكد صالح أن معاش الناس جزء من الهم وتحدي الميزانية التي أضاف أنها ليست بعيدة عن مخرجات الحوار، وأشار إلى أن الحوار حدد فترة زمنية لتنفيذ التوصيات البالغة (٩٩٤) توصية منها (٦٥٣) توصية لقطاع التنمية الاقتصادية وتابع: “إنه محل التحدي وأن يكون سلم أسبقياتنا فيما يتعلق بمعاش الناس وزيادة الإنتاج والإنتاجية”، وذكر: “نحن بحاجة لمزيد من التشاور والتداول حتى نعبر من هذه المرحلة”، وأضاف: “لأن التحدي الاقتصادي الموجود يتطلب إعادة ترتيب جملة من الأشياء التي في أيدينا وعمل أسبقيات”، وأشار إلى أن (٢٠) سنة من الحصار خلقت شكلاً من أشكال التجارة الخارجية لا يمكن أن تنافس لأن التحويل كان ممنوعاً. وكشف عن اتجاه لحصر الموارد وتوجيهها للاقتصاد الأساسي ولمدخلات الدواء. وزاد: “إذا المواطن في الشارع لم يشعر بانفراج ويسر الحسابات حقتنا تصبح نظرية.. وشاعر أن في الربع الأول من العام ٢٠١٨م كانت هناك بدايات للتنفيذ لكن ما في انفراج ظاهر”. وأردف: “في الربع الأول حدث تعثر ولكن نلتزم بالأولويات للوصول لنتائج ملموسة في الربع الثاني في تخفيف معاناة معاش الناس”.

وقطع بعدم الخروج عن السياسة، وأكد أن الترتيبات التي أجريت كلها نوع من التكتيك التدريجي وتابع: “إذا طبقنا كل هذه السياسات في وقت واحد يصعب على شعبنا تحملها”. وقطع بتحديد السفر وتقليل العدد بالنسبة للمسؤولين بالدولة والسفارات، وقال: “أي سفرية دون الثلاث ساعات ما في زول بركب لتخفيف عدد الأيام”، وأضاف: “كل خطوط الطيران لديها خطوط امتياز ونركب في أقل الدرجات وكل ما يؤدي لخفض الإنفاق الحكومي موجود.

صحيفة الجريدة

شكرا لمتابعتكم "بكري يدافع عن وزير المالية ويعلن أنه ليس وحده المسؤول" على صحيفة راصد ، نحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته او كتابة أجزاء منه بواسطة محرري موقع "النيلين" ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر صحيفة راصد وانما تم نقله او نقل أجزاء منه ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي (النيلين) ، علامة التوثيق بجانب الخبر (إن وجدت) تعنى ان الخبر تم توثيقه عن طريق المصدر ولكن فى حاله وجود شكوى او الشك فى مصداقيه الخبر يمكنك حذف الخبر عن طريق " تبليغ / حذف " الموجودة بالاعلى وسيتم حذف الخبر خلال 24 ساعه ان شاء الله ... مع اطيب التحيات

المصدر : النيلين