السودان الأن / جنوب السودان..قتلى واشتباكات وارتفاع جنوني في الأسعار
السودان الأن / جنوب السودان..قتلى واشتباكات وارتفاع جنوني في الأسعار

صحيفة راصد الإخبارية / / اشتباكات بين لو نوير وقوات ماثينق أنيور في نهر الجور ومقتل 10 جنود

مقتل أحد عناصر الجيش الشعبي الحكومي بمقاطعة كاجوكاجي بولاية نهر ياي

معارك عنيفة بين الجيش الشعبي وقوات المعارضة في مناطق تيج تيجي وأمباسي فى نهر ياي

ارتفاع جنوني في الأسعار وكيلو المنقة 1500 جنيه والحذاء 6000 جنيه

ﻗﺼﺔ ﺭﺟﻞ ﺟﻨﻮﺏ ﺳﻮﺩﺍﻧﻲ ﻓﻲ ﻣﺼﺮ ﻗﺘﻠﺘﻪ ﺍﻟﻌﻨﺼﺮﻳﺔ ﻋﻠﻰ ﻳﺪ ﺻﺎﺣﺐ ﻣﺤﻞ ﺑـ (ﻋﻴﻦ ﺷﻤﺲ)

منظمة الصحة العالمية:بين كل100 شخص في الجنوب يوجد ثلاثة مصابين بالأيدز

النازحون بمخيم بور يطالبون مفوضية اللاجئين بترحيلهم إلى مناطقهم الأصلية

منظمات المجتمع المدني بجوبا تطالب بضرورة إشراكها في الحوار الوطني

جوبا تعلن تأمينها حقل ثارجاس النفطي استعداداً لاستئناف الإنتاج

————

اندلعت معارك عنيفة بين قوات الجيش الشعبي وقوات المعارضة المسلحة في مناطق تيج تيجي و أمباسي بولاية نهر ياي ،وقالت المعارضة إن القوات الحكومية شنت هجوماً على مواقعها في تلك المناطق طوال اليومين الماضيين أي وقت تتهمهم فيه قوات الحكومة بمهاجمتها..

وقال القائد العسكري للحركة الشعبية في المعارضة بالاستوائية الكبرى الفريق جون جوك قاي إنّ قوات المعارضة نصبت كميناً لقوات حكومية كانت في طريقها إلى منطقة تيج تيجي قبل ثلاثة أيام ، أجبرتها على التراجع ، وبيّن جوك قاي أن اثنين من قوات المعارضة أصيبا بجروح في الاشتباكات.

وأكّد جون جوك بأن معارك أخرى دارت بينهم والجيش الشعبي في منطقة أمباسا بالقرب من ياي، تمكنت خلالها قوات الحكومة من الدخول إلى المنطقة قبل إجبارها على التراجع بواسطة قوات المعارضة.

من جانبه اتهم المتحدث العسكري باسم القوات الحكومية، العميد لول رواي اتهم قوات المعارضة بالاعتداء على مدنيين في منطقة خور كايا وقتل خمسة رعاة بينهم أربعة أطفال وإمرأة بالإضافة لقتل ما يزيد عن الثمانين من الأبقار.

مبيّناً أن القوات الحكومية بالمنطقة تحركت بغرض حماية المدنيين الرعاة ، قبل وقوعها في كمين المعارضة المسلحة ، لكنه نفى علمه بوقوع اشتباكات بين قوات الحكومة و المعارضة في مناطق أمباسا بالقرب من ياي.

معارك الجور

أكدت مصادر رفيعة للصيحة وقوع اشتباكات بين شباب لوه وقوات ماثيونق أنيور مساء أمس الخميس فى منطقة ” أشونق شونق ” بنهر جور أدت إلى مقتل 9 من قوات ماثينق أنيور التابعة لحكومة جوبا واثنين من قوات شباب لونوير فيما ألقى القائد العسكري للمجموعة كوانق قادكوث كرجوك خطاباً تعبوياً أمام قوات نيابورجوك.
دعاهم فيه إلى وحدة الصف وحماية أبناء المجموعة من هجمات الجيش الشعبي ..

معارك باتوت

كشف مسؤول بحكومة جنوب السودان أن اشتباكات جديدة وقعت بين القوات الموالية للجيش الشعبي والقوات المتمردة التي يقودها نائب الرئيس السابق رياك مشار في ولاية بيه التي أُنشئت حديثاً.

وقال حاكم ولاية بيه موسى ماجوك أن معركة قصيرة نشبت بين القوتين المتنافستين في منطقة باتوت قبل أن يتمكن الجيش الحكومي من طرد المتمردين وملاحقتهم إلى منطقة يوآى.ويوآى هي المقر الرئيس لولاية بيه ومعقل الجيش الأبيض وهو مجموعة من الشباب المتحالف مع المعارضة.

وأضاف ماجوك “إن القوات الحكومية الآن في يوآى. إن ما حدث هو أنه كان هناك بعض جنود الفصيل المعارض وقد انشقوا من مشار وجاؤوا إلى باتوت وأعلنوا انضمامهم للجيش الحكومي، لكن أمس جاءت مجموعة من جنود مشار وقاموا بمهاجمة هؤلاء المنشقين، وقد تمت هزيمتهم ومطاردتهم إلى يوآى، لذلك نحن الآن في يوآى.”

ومع ذلك قالت مصادر عسكرية متعددة لسودان تربيون أن الجيش الشعبي أُجبر على القتال دفاعاً عن نفسه بعد أن هاجم المتمردون جنوده في قرية قريبة من باتوت والتي لا تبعد كثيراً عن باجوت.

وقال ضابط عسكري “بعد أن شن المتمردون هجوماً على جنودنا في باتوت لم يتم صدهم فقط بل تمت مطاردتهم بقوة”.كما تشير تقارير بأن المدنيين في مقاطعة أورور نزحوا نتيجة للقتال نحو أكوبو على الحدود الإثيوبية.

تأمين ثارجاس

أعلنت حكومة ولاية ليج الشمالية بجنوب السودان ، أمس عن اكتمال ترتيبات تأمين مناطق البترول بالوحدة، في انتظار أعمال الصيانة التي من المنتظر أن تجرى للمنشآت البترولية بحقل سرجاس ، استعداداً لاستئناف ضخ النفط الذي توقف عن العمل منذ اندلاع الحرب في أواخر العام 2013 بالبلاد.

وقال وزير الإعلام بولاية ليج الشمالية لام تونقوار ، أن حكومة الولاية أوفت بالتزامها بتأمين مناطق إنتاج النفط بالولاية ، وفقاً لتوجيهات وزير النفط بحكومة جوبا إزيكل لول قاركوث بعد الزيارة التي قام بها مؤخراً إلى ولاية ليج الشمالية مطلع يناير المنصرم.

مبيناً أنهم في انتظار توجيهات الحكومة الاتحادية للشركات العاملة في مجال النفط بإرسال مهندسيها لصيانة المنشآت البترولية التي تم تخريبها في المعارك التي دارت بالمنطقة.

ونفى تونقوار أن تكون قوات دولة السودان قد شاركت في تأمين حقول النفط في إشارة إلى تصريحات سابقة للحكومة السودانية والتي أبدت فيها استعدادها للمساهمة فى تأمين مواقع إنتاج النفط بالوحدة.

ارتفاع جنوني

ارتفعت أسعار المواد الغذائية بجنوب السودان أمس إلى أرقام خرافية إذ بلغ سعر رطل السكر 70 جنيهاً ورطل الزيت 80 جنيهاً وكليو الدقيق 60 جنيهاً وجوال السكر زنة 50 كيلو 7 ألف جنيه وجوال الدقيق 8 ألف جنيه وجركانة الزيت 5 الف جنية وجوال الارز 13 ألف جنيه كما ارتفعت أسعار الوجبات أيضاً وبلغ سعر طلب الفول 70 جنيهاً والبلدى 60 جنيهاً، والأرز 50 جنيهاً وكوب العصير 70 جنيهاً وقارورة المياه26 جنيهاً

وطالت هذه الزيادات في الأسعار سوق الفواكه والخضار، وارتفع سعر كليو الموز إلى 600 جنيه، وكيلو المنقة 8 قطع 1500 جنيه وقطعة التفاح الأوغندي 150 جنيهاً وكيلو الجوافة 1000 جنيه والقريب فروت 1200 جنيه والبرتقال 1400 جنيه والشطة 500 والليمون 800 وكليو الأسود 1000 والخضرة 700 والبامية 900، وشملت الزيادات أيضاً أسواق الملابس، وبلغ سعر القميص التركي ،2500 والبنطلون التركي ،3000 وارتفعت ملابس الأطفال وبلغ سعر البنطلون (الولادي) 2000 جنيه، والقميص ،1500 وأسعار الأحذية الرجالية أيضاً شهدت ارتفاعاً غير مسبوق، وبلغ سعر الجزمة الإيطالية 6000 جنيه و(للولادي) 3000 وشبشب البلاستيك 200 جنيه.

مطالب النازحين

طالب نازحو مخيم بور بولاية جونقلي ، المفوضية السامية لشؤون اللاجئين بترحيلهم إلى مناطقهم الأصلية في أكوبو وبانتيو وملكال وفانجاك.

وقال طووك شوولي رئيس مخيم بور للنازحين: إن المفوضية السامية قامت بتسجيل أكثر من (1500) نازح في أكتوبر من العام الماضي بغرض ترحليهم إلى مناطقهم الأصلية التي فروا منها بحثاً عن الأمن مند اندلاع الأزمة في جنوب السودان ولكن حتى الآن لم يحدث ذلك.

وأضاف طووك أن النازحين في بور لايستطيعون التحرك ولديهم أربعة سنوات يعيشون داخل المخيم لذلك قرروا العودة إلى مناطقهم لأن الوضع أصبح لا يطاق

مطالباً المفوضية السامية لشؤون اللاجئين بترحيهلم بشكل فوري لينعموا بالاستقرار وحرية الحركة.

انتشار الأيدز

وصلت أعداد المصابين بفيروس نقص المناعة المكتسب (الإيدز) في دولة جنوب السودان إلى 180 ألف شخص، وفق منظمة الصحة العالمية، من أصل نحو 10 ملايين نسمة

وقالت المنظمة، فى بيان لها بتوقيع ممثلها بجنوب السودان عبد المنعم سليمان، إن المرض يمثل أحد أبرز الأسباب المؤدية إلى الوفاة بين النازحين في البلاد، إلى جانب فيروس السل الرئوي

وأضافت المنظمة أنه:” بين كل 100 شخص، في البلاد، يوجد ثلاثة مصابين بالأيدز، كما أن هناك 20 ألفاً من المصابين تمكنوا من الحصول على العقاقير الطبية الضرورية “.

وأشارت المنظمة في بيانها الذي حصلت الأناضول على نسخة منه، إلى أن ضعف قدرات العاملين فى المجال الصحي بالبلاد ، بجانب ضعف عمليات التنسيق ، يمثلان تحديان أساسيان يعيقان وصول الأدوية المنقذة للحياة إلى المرضى ،

وأكدت المنظمة تعاونها مع وزارة الصحة لتطوير قدرات العاملين في الحقل الصحي، وتوفير الأدوية لمصابي الإيدز في مناطق النازحين، وبخاصة في إقليم أعالي النيل (شمال شرق)، الذي يشهد مواجهات مستمرة بين الحكومة والمتمردين.

وحذرت الأمم المتحدة، مطلع مارس الماضي، من “تفشي” الإصابة بفيروس الأيدز، في جنوب السودان، بعدما أظهرت إحصائيات أعدها برنامج أممي، ارتفاعًا حادًا في معدلات الإصابة بالفيروس، بسبب ظروف الحرب الأهلية المندلعة في البلاد

وأظهرت إحصائيات أعدها برنامج الأمم المتحدة المشترك حول فيروس الإيدز، أن “الإصابات الجديدة في جنوب السودان، قد ارتفعت من 13 ألف شخص إلى 18 ألف مصاب، في الفترة الممتدة بين العامين 2013 و2015”

كلاب مسعورة

من المنتظر أن تنطلق غداً بمدينة أويل بولاية أويل بجنوب السودان، حملة لإطلاق النار على الكلاب المسعورة التي باتت تهدد حياة المواطنين هناك.

وأكد عمدة بلدية مدينة أويل السيد سايمون تونق دينق، انطلاق الحملة غداً ، مضيفاً أن الكلاب المسعورة باتت تهدد حياة الناس في المدينة مع ارتفاع أسعار أمصال السعر ،التي بلغت الجرعة الواحدة منها 3 ألف جنيه.

وناشد دينق ، أصحاب الكلاب في مدينة أويل بأخذها للمراكز الصحية البيطرية ليتم فحصها، ووضع علامات عليها، حتى لا يتم إعدامها خلال الحملة.

كمين عسكري.

لقي سائق عربة تابعة للجيش الشعبي الحكومي مصرعه في هجوم مسلح على الطريق الرابط بين جوبا ومقاطعة كاجوكاجي أمس.وأكد محافظ مقاطعة كاجوكاجي لوكا يومبي مقتل السائق بالقرب من منطقة “منديكلوك”،متهماً قوات المعارضة المسلحة بتنفيذ الهجوم على العربة.

هذا وقال المحافظ إن منطقة “منديكلوك” أصبحت مهجورة وخالية من المواطنين بعد الاشتباكات التي وقعت مؤخراً في يناير الماضي بين قواتهم والمتمردين ، مبيناً أن المنطقة ما زالت تحت سيطرة القوات الحكومية ، زاعماً استتباب الوضع الأمني في كل أجزاء المقاطعة.

إشراك مدني

عقدت عدد من منظمات المجتمع المدني بجنوب السودان أمس الأربعاء اجتماعاً لمناقشة دورها في الحوار الوطني الذي طرحه الرئيس سلفا كير في ديسمبر من العام الماضي.

وشدّد رجب مهندس المدير التنفيذي لشبكة الديمقراطية لمراقبة انتخابات جنوب السودان في حديثه في الاجتماع على ضرورة إشراك منظمات المجتمع المدني بفاعلية في مراحل الحوار الوطني من أجل ضمان مشاركة الجميع وإعطاء فرص متساوية لكل المشاركين.

مبيناً أن عدم مشاركة المنظمات في توعية المواطنين بضرورة الحوار الوطنى قد يلقي بظلاله على شمولية الحوار، والذي سيؤثر على استقرار البلاد على حد قوله ، مشدّداً على ضرورة مشاركة الجميع.

عنف عنصري في ﻣﺼﺮ
ﺗﺪﺍﻭﻝ ﻣﺴﺘﺨﺪﻣﻮ ﻣﻮﻗﻊ ﺍﻟﺘﻮﺍﺻﻞ ﺍﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻲ “ﻓﻴﺲ ﺑﻮﻙ” ﻭﺍﻗﻌﺔ ﻗﺘﻞ ﺟﺪﻳﺪﺓ، ﻭﻟﻜﻦ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﻤﺮﺓ ﺭﺍﺡ ﺿﺤﻴﺘﻬﺎ ﺭﺟﻞ ﺟﻨﻮﺏ ﺳﻮﺩﺍﻧﻲ ﻳﻘﻴﻢ ﻓﻲ ﻣﺼﺮ ﺑﺴﺒﺐ “ﺍﻟﻌﻨﺼﺮﻳﺔ”
ﻭﻛﺘﺒﺖ ﻧﺎﺷﻄﺔ ﺗﺪﻋﻰ “ ﻟﻴﻠﻰ ﻋﻨﺎﻧﻲ ” ﻗﺼﺔ ﻗﺘﻞ ﺍﻟﺮﺟﻞ ﻋﺒﺮ ﺣﺴﺎﺑﻬﺎ ﺍﻟﺸﺨﺼﻲ ﻋﻠﻰ ﻣﻮﻗﻊ “ ﻓﻴﺲ ﺑﻮﻙ ” ، ﺍﺳﺘﻨﺎﺩًﺍ ﻋﻠﻰ ﺭﻭﺍﻳﺔ ﺃﺣﺪ ﺃﻓﺮﺍﺩ ﻋﺎﺋﻠﺘﻪ، ﻭﺟﺎﺀﺕ ﻋﻠﻰ ﺍﻟﻨﺤﻮ ﺍﻟﺘﺎﻟﻲ : “ ﺩﻩ ﺭﺍﺟﻞ ﺳﻮﺩﺍﻧﻲ ﺑﺴﻴﻂ ﻣﻦ ﺍﻟﺠﻨﻮﺏ ﺍﺳﻤﻪ “ ﺟﺒﺮﺍﺋﻴﻞ ﺗﻮﺕ ” .. جاء إلى ﻣﺼﺮ ﻭﻗﺮﺭ أن ﻳﻔﺘﺢ ﻣﺪﺭﺳﺔ ﻟﺘﻌﻠﻴﻢ ﺍﻟﻼﺟﺌﻴﻦ ﺍﻷﻓﺎﺭﻗﺔ، ﻭﻳﻌﻮﺿﻬﻢ ﻋﻦ ﺍﻟﺪﻣﺎﺭ ﺍﻟﻨﻔﺴﻲ، ﻭﺍﻟﺘﺨﺮﻳﺐ ﺍﻟﻤﻌﻨﻮﻱ الذي عانوه في بلادهم .. ﻭﻓﻌﻼً تمكن من افتتاح المركز ﻓﻲ ﻋﻴﻦ ﺷﻤﺲ ﻭاﺳﻤﺎﻩ Sudanese Children Educational Center .. (المركز التعليمى للأطفال السودانيين ).

وكان ﺻﺎﺣﺐ ﻣﺤﻞ البقالة ﻋﻠﻰ ﻧﺎﺻﻴﺔ ﺍﻟﺸﺎﺭﻉ الذي يوجد به ﺍﻟﻤﺮﻛﺰ ﻛﺎﻥ ﻳﻤﺎﺭﺱ ﻋﻠﻴﻪ ﻋﻨﺼﺮية بغيضة وهو ﻭﻳﻨﺎﺩﻳﻪ ﺑـ ” ﺑﻼﻙ ” ﻭ ” ﺑﻜﺎﺭ ” ﻭ “ ﺑﻮﻧﻘﺎ ” ﻭﻳﺴﻠﻂ ﻭﻻﺩ ﺍﻟﺸﺎﺭﻉ ليطاردوة ويعتدوا على ﺃﻃﻔﺎﻝ ﺍﻟﻤﺮﻛﺰ، ويصفونهم بأقذر الصفات هم وﺍﻟﺴﻴﺪ ﺟﺒﺮﺍﺋﻴﻞ ﻟحتى انطكوه نفسياً وجسدياً، ولم يتوقف الأمر عند هذا الحد، بل إن صاحب المحل قام بقتل جبرائيل ضرباً على رأسه بعصاة المكنسة حتى سلم الروح إلى بارئها، ﻭﻗﺮﺭﺕ ﻧﻴﺎﺑﺔ ﻋﻴﻦ ﺷﻤﺲ ﺍﻟﺠﻤﻌﺔ ﺍﻟﻤﺎﺿﻴﺔ ﺣﺒﺲ ﺻﺎﺣﺐ ﺍﻟﻤﺤﻞ ﻟﻤﺪﺓ 4 ﺃﻳﺎﻡ ﻋﻠﻰ ﺫﻣﺔ ﺍﻟﺘﺤﻘﻴﻖ، ﻭﻛﺸﻔﺖ ﺍﻟﺘﺤﻘﻴﻘﺎﺕ ﺃﻥ ﺍﻟﻤﺘﻬﻢ “ ﻋﻤﺎﺩ ﺡ ” ﺃﻣﺴﻚ ﻳﺪ ﺍﻟﻤﻜﻨﺴﺔ ﺍﻟﺨﺸﺒﻴﺔ، ﻭﺍﻧﻬﺎﻝ ﺑﻬﺎ ﺿﺮﺑﺎً ﻋﻠﻰ ﺭﺃﺱ ﺍﻟﻤﺠﻨﻲ ﻋﻠﻴﻪ “ ﺟﺒﺮﺍﺋﻴﻞ ” ، ﻓﻠﻔﻆ ﻋﻠﻰ ﺇﺛﺮﻫﺎ ﺃﻧﻔﺎﺳﻪ ﺍﻷﺧﻴﺮﺓ .

شكرا لمتابعتكم "السودان الأن / جنوب السودان..قتلى واشتباكات وارتفاع جنوني في الأسعار" على صحيفة راصد ، نحيطكم علما بان محتوي هذا الخبر تم كتابته او كتابة أجزاء منه بواسطة محرري موقع "سودافاكس" ولا يعبر اطلاقا عن وجهة نظر صحيفة راصد وانما تم نقله او نقل أجزاء منه ، ويمكنك قراءة الخبر من المصدر الاساسي له من الرابط التالي (سودافاكس) ، علامة التوثيق بجانب الخبر (إن وجدت) تعنى ان الخبر تم توثيقه عن طريق المصدر ولكن فى حاله وجود شكوى او الشك فى مصداقيه الخبر يمكنك حذف الخبر عن طريق " تبليغ / حذف " الموجودة بالاعلى وسيتم حذف الخبر خلال 24 ساعه ان شاء الله ... مع اطيب التحيات

المصدر : سودافاكس