تعرف على أثرياء ألعاب الكازينو فى العالم
تعرف على أثرياء ألعاب الكازينو فى العالم

 

-----------------------------------------

 يعود تاريخ لعبة البوكر إلى القرن الـ 18 ، حيث نشأت في أوروبا وسرعان ما انتقلت الى باقى أنحاء العالم خاصة أمريكا ، حيث شهدت تطويرات كثيرة .

لكن كل التطويرات بقت حبيسة الكازينوهات الشهيرة وحدها ، دون ان تنتقل الى باقى أنحاء العالم ، حتى أتت الثورة التكنولوجية وتطور استخدام الانترنت ، لتكون واحدة من أهم الألعاب الرئيسية فى كل كازينو أون لاين .

ولعبة البوكر واحدة من الألعاب التي يعتمد عليها الكثير من اللاعبين في تحقيق ثروات طائلة. وقد نجح الكثير منهم بالفعل في ذلك ، وحول اللعبة ولاعبيها دارت عشرات الأفلام السينمائية التى لاقت رواجا كبيرا .

أبطال لعبة البوكر لا يتم تكريمهم على منصات التتويج ، ولا يحصدون ميداليات أو كؤوس ، لكنهم يحصدون الملايين من الدولارات ، حتى ان البعض أصبح يعتمد عليها  كمصدر دخل رئيسي في حياتهم اليومية.

نعرض لكم هنا عددا من أهم لاعبى البوكر فى العالم وأكثرهم ثراءا ، علك فى يوم من الأيام تكون ضمن تلك القائمة ، اذا حالفك الحظ وكنت أكبر الفائزين فى العاب كازينو .

من هم أغنى لاعبي البوكر حول العالم :

أنتونيو أسفنديري

يشتهر أنطونيو بجراءة كبيرة في اللعب. يراهن بمبالغ كبيرة ودائم الهجوم، ونادراً ما يدافع. وللاعب معجبين كُثر. تبلغ ثروة هذا اللاعب المحترف ما يقرب من 23 مليون دولار أمريكي.

دانيال نيجرانو

يُعد هذا اللاعب مثلاً أعلى لكل لاعبي البوكر الناشئين. الثقة الكبيرة والاتزان اللذان يظهرهما هذا اللاعب تجعل منه محطاً للأنظار. وصافي ثروة هذا اللاعب تبلغ 16 مليون دولار أمريكي تقريباً.

فيل إفاي

يعتقد الكثيرون أن هذا اللاعب سيكون معجزة البوكر القادمة! فاللاعب لم يبلغ من العمر سوى 23 عاماً، ونجح في الفوز بثلاث بطولات عالمية في لعبة البوكر! ثروة اللعبة تبلغ 15 مليون دولار أمريكي تقريباً.

جون جواندا

اللاعب الآسيوي الوحيد في القائمة. و”جون” لم يكن لاعب بوكر منذ نعومة أظافره، فله تجارب عدة في مجال الاستثمار الرياضي والأعمال الحرة، وقد حقق نجاحاً جيداً في هذين المجالين. جون هو لاعب أندونيسي الأصل، ويبلغ مقدار ثروته 13.2 مليون دولار أمريكي.

جوي هاشيم

كان يعمل هذا اللاعب معالجاً جسدياً، ولكنه اضطر إلى الاستقالة من عمله نظراً لحالته الصحية المتدهورة. واتجه اللاعب للعب البوكر كي ينفق على نفسه وعلى عائلته. نجح اللاعب في التغلّب على 5619 لاعباً آخر، وهو عدد المشاركين في بطولة العالم للعبة البوكر عام 2005. وقد حصل اللاعب على جائزة الفوز الأولى في هذه البطولة وهي 7.5 مليون دولار أمريكي. وبعد نجاحه في الفوز بهذا اللقب، أصدر كتاباً لتعليم المبتدئين عن أصول لعبة البوكر، وكيفية تحقيق هذه المبالغ الطائلة من اللعبة. تقدّر ثروة اللاعب الآن بمبلغ 12 مليون دولار أمريكي.

 

إيريك سايدل

 من الغريب أن هذا اللاعب كان شغوفاً بلعبة أخرى غير البوكر، وهي لعبة الطاولة. حتى أنه احترفها. ولكن بمرور الوقت، شعر إيريك أن لعبة الطاولة أكسبته ما يكفي من الخبرة للانتقال للعبة البوكر. يُعد إيريك الآن لاعب البوكر الأشهر حول العالم. وتقدّر صافي ثروته بمبلغ 40 مليون دولار أمريكي.

واللاعب يستثمر أرباحه التي يحققها من لعبة البوكر في أسواق الأسهم. مما يجعل منه ليس لاعباً فحسب بل مستثمراً في الأسواق أيضاً.

سام تريكيت

في عام 2005، قرر “سام” احتراف لعبة البوكر. ومنذ ذلك الحين، نجح سام في الفوز بأكثر من 8 بطولات في هذه اللعبة. مما يجعله واحد من أشهر لاعبي البوكر حول العالم. تقدّر ثروة اللاعب بمبلغ 17 مليون دولار أمريكي.

فيل هيلموس

فيل بدأ مسيرته في عالم البوكر مبكراً بعض الشيء. حيث بدأ اللاعب اللعب الاحترافي منذ بدايات القرن الحالي، وقد نجح في الفوز ببطولة العالم التي تنظّم في الولايات المتحدة الأمريكية عام 2003. تقدّر ثروة هذا اللاعب بمبلغ 16 مليون دولار أمريكي.

مايكل مزراشي

على الرغم من أن “مايكل” لم يحقق إنجاز الفوز ببطولة العالم في لعبة البوكر ولا مرة، إلا أنه دائم الوصول لمراكز متقدمة في كل بطولة يشارك بها، حتى حقق لنفسه شهرة واسعة في عالم لاعبي البوكر. صافي ثروة هذا اللاعب تقدّر بمبلغ 14 مليون دولار أمريكي.

 

جايمي جولد

جايمي من اللاعبين الذين اشتهر بالتطرف، في الترقّب أو المراهنات على حد سواء. وقد نجح في الفوز ببطولة العالم في البوكر عام 2006، ليربح الجائزة الكبرى التي تقدّر بمبلغ 12 مليون دولار أمريكي. واللاعب مستمر في لعب ألعاب البوكر بمختلف نسخها، وتقدّر ثروته الحالية بمبلغ 13 مليون دولار أمريكي.

المصدر : وكالات